دوري أبطال آسيا | الدحيل يضمن التأهل بانتصار "هيتشكوكي"، معاناة الهلال متواصلة والوحدة يحيي الآمال
السد يضرب بقوة وتعادلات كثيرة في الجولة الرابعة من دور المجموعات...

قلب الدحيل القطري الطاولة على مستضيفه لوكوموتيف طشقند الأوزبكي وانتصر عليه في الدقائق الأخيرة بهدفين مقابل هدف واحد "2-1" وذلك في المباراة المثيرة التي استضافها ملعب "لوكوموتيف" لحساب الجولة الرابعة من منافسات دور مجموعات دوري أبطال آسيا.

رفاق النجم التونسي "يوسف المساكني" حصدوا بهذه النتيجة انتصارهم الرابع على التوالي في المسابقة وضمنوا تأهلهم لثمن النهائي.

وافتتح أصحاب الأرض النتيجة عند الدقيقة ال35 من عمر اللقاء ثم استماتوا محافظين على تقدمهم هذا ببسالة، غير أن الدقائق الأخيرة جاءت بما لا يشتهونه، فالدولي القطري "المعز علي" تحصل في الدقيقة الأولى من الوقت المبدد على ضربة جزاء حولها الهداف المغربي "يوسف العربي" بنجاح معدلاً الكفة.

وليس هذا فقط، فقد عاد الهداف التاريخي لنادي غرناطة في الدقيقة ال94 ليتقدم بالكرة في إحدى الهجمات المرتدة ويموه أحد مدافعي الخصم مرسلاً الكرة نحو الشباك ومهديًا رفاقه انتصارًا كان يبدو شبه مستحيل.

الدحيل

وعن نفس المجموعة (الثانية)، أحيى الوحدة الإماراتي آماله في التأهل وحقق أول انتصار له في المسابقة، فقد ضرب ذوب آصفهان الإيراني بثلاثية نظيفة "3-0" هناك في استاد "آل نهيان".

سيباستيان تيجالي سجل الهدف الأول عند الدقيقة ال46 ثم أتبعه المغربي "مراد باتنا" عند الدقيقة ال57 بالثاني عبر تسديدة مقوسة رائعة من على حافة منطقة الجزاء.

لاعب الفتح الرباطي السابق تألق كذلك في سيناريو الهدف التوقيع الثالث، فقد توغل عند الدقيقة ال65 بمهارة من الجهة اليمنى وقدم تمريرة جانبية رائعة ، انقض عليها "محمد العكبري" دون أن يفلت الشباك.

الوحدة

أما في المجموعة الرابعة، تذوق الريان أخيرًا طعم الفوز، فبعد 3 تعادلات متتالية، تمكن يوم الاثنين من التفوق على الهلال السعودي بهدفين مقابل هدف واحد "2-1"

ووقع المهاجم المغربي "عبد الرزاق حمد الله" على الهدف الأول للقطريين عند الدقيقة ال44 من علامة الجزاء ثم عاد مع منتصف الشوط الثاني ليقدم تمريرة رائعة بالكعب نحو  القائد "تاباتا" والذي استغلها على أكمل وجه مضاعفًا النتيجة.

وفي الوقت بدل الضائع، سجل "ياسر القحطاني" للسعوديين من ضربة جزاء، غير أن ذلك لم يسمن ولم يغن من جوع، بل إن معاناة وصيف النسخة الماضية تفاقمت بنقطتين فقط في المركز الأخير.

الريان

وفي رحلته للأراضي الإيرانية، اكتفى العين الإماراتي من جديد بالتعادل وهذه المرة إيجابًأ ب "1-1"  أمام استقلال طهران، فقد سجل "مامي تيام" الهدف الأول لأصحاب الأرض عند الدقيقة ال42 من علامة الجزاء، لكن "تسوكاسا شيوتاني" عدل عند الدقيقة ال78 مانحًا النقطة الرابعة لفريقه (في المركز الثالث).

وهناك في المجموعة الأولى شهدت مباراة كل من الأهلي السعودي ضد الغرافة والجزيرة الإماراتي ضد تراكتور سازي تبريز نتيجة التعادل "1-1"، ليظل بذلك السعوديون متصدرين بـ 8 نقاط والناديان العربيان الآخران متساويان بـ 5 نقاط، فيما استمر الإيرانيون في تذيل الترتيب بنقطتين فقط.

الغرافة

هذا وعرفت المجموعة الثانية موصلة تألق السد، فقد سحق هذه المرة ضيف ناساف كارشي الأوزبكي برباعية نظيفة بأقدام كل من "شافي هرنانديز، عبد الكريم حسن الحاج، بغداد بونجاح (بمقصية) ويوغرطة حمرون، ليظل بذلك في الصدارة بـ 9 نقاط مناصفة مع بريسبوليس الإيراني.

السد

 وفي الجانب الآخر، استمر الوصل في سقوطه الحر وتعرض للخسارة الرابعة على التوالي والتي كانت هذه المرة على حساب بريسبوليس بهدف نظيف من توقيع "كمال الدين كميابيناي".

التعليقات ()