ما بعد المباراة | ذكاء فالفيردي ومهارة ميسي يهزمان "أليجري" وسوء تقديره!

شاركإغلاق التعليقات


رؤية | حسين ممدوح | فيس بوك | تويتر

أكرم برشلونة ضيفه يوفنتوس بتسجيل ثلاثة أهداف في مرمى جيانلويجي بوفون في مباراة مثالية لفريق البلاوجرانا ومدربه، ومربكة للغاية للمدرب أليجري ولفريق البيانكونيري في بداية المشوار بمرحلة المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

والآن مع تحليل المباراة ...

برشلونة | ميسي مجددًا، لكن يا له من سيناريو مثالي لفالفيردي

Luis Suarez, Lionel Messi, Ousmane Dembele, Barcelona - Juventus, Champions League, 09122017

 

■هدوء برشلونة في بداية المباراة كان خادعًا، حيث أنه فتح المساحات ليوفنتوس وقام بلعب أول نصف ساعة بدون تعقيدات تكتيكية الأمر الذي جعل اليوفي يطمع ويتقدم في أكثر من هجمة بتمريرات طولية وبكثافة متواصلة، لكن ل برشلونة الأكثر حيازة للكرة وقدرة على رسم سيناريو المباراة بفضل عمل راكيتيتش الممتاز بدنيًا ورؤية انييستا، ربما عانى البارسا لبعض الوقت بسبب عدوناةي اليوفي ووجد صعوبة في بناء هجمات منظمة لأن كل لاعبي اليوفي كانوا يقدمون مجهودات مضاعفة على الجانب الدفاعي، لكن بمرور الوقت انفرط العقد.

■كان لدى فالفيردي رؤية للمباراة من الجانب الهجومي عن طريق الاعتماد على الجبهة اليمنى التي تواصل تميزها ونشاطها الكبير بوجود سيميدو وديمبلي الذي كان يقوم بدور اللاعب السريع الذي يُزعج ويشتت دفاعات المنافس، مما كان يُعطي الفرصة لخلق مساحة للبقية مثل ميسي وراكيتيتش عندما يتقدم للأمام، وما ساعد على ذلك تضحية لويس سواريز العظيمة في لعب دور المهاجم الوهمي وعدم اكتراثه بالتواجد في المنطقة أو قربها بشكل دائم كما هى عادته.

■صحيح أن الشوط الأول لم يكن جيدًا جدًا لبرشلونة التي ظهرت بعض ثغراته الدفاعية في بضعة لقطات بالـ45 دقيقة الأولى، لكن الشوط الثاني شهد تفوق كاسح للبلاوجرانا فقد أُصيب لاعبي اليوفي بإرهاق ونجح البارسا في أن يتواجد بصفة دائمة في المناطق الاكثر خطورة وأبعد تمامًا عن خط الوسط عن مساندة الهجوم، عندما كان يحاول اليوفي التقدم للأمام كان البارسا سريعًا في افتكاك الكرة وفي تطبيق الارتداد السريع للهجوم بانتشار ممتاز وتمريرات ذكية.

■نجح ليونيل ميسي مرة أخرى في الاستفادة من المساحات التي توفرت في عمق المنطقة الدفاعية للخصم وبمهارة خاصة سجل هدفًا آخر وصنع آخر لإيفان راكيتيتش الذي يؤكد وجهه الجديد الحسن مع إرنيستو فالفيردي، وكانت الفرصة سانحة لسيرخي روبيرتو الذي دخل في مكان ديمبلي لإضافة عمق أكبر في منطقة خط الوسط التي تم اكتساحها تقريبًا.

■بعد تحول اليوفي لـ4/2/3/1 انتبه فالفيردي سريعًا أنه امام فرصة ذهبية لتحقيق فوز عريض من خلال التمريرات العمودية وخلق مواقف 4 ضد 4 أو 3 ضد 4، وكانت دائمًا تلك المعركة في صالح لاعبي خط هجومه الذين يملكون السرعة الأكبر والأكثر خفة في إعادة الانتشار والتمركز في مواقعهم، لذا فقد كان بإمكان البارسا بهذا الأسلوب أن يسجل 4 أو حتى 5 أهداف أمام المنافس الأبيض والأسود.

يوفنتوس | حسابات قديمة تعود، ولماذا تخبط أليجري بهذا الشكل!

Paulo Dybala Barcelona Juventus Champions League

 

■علينا أن نعود شهورًا كثيرة للوراء لنرى الفارق بين يوفنتوس بوجود بونوتشي في قلب الدفاع وداني ألفيش على اليمين وبتواجد كيليني "المصاب حاليًا" وبين اليوفي الحالي الذي لعب بقلبي دفاع بطيئين "بارزالي وبنعطية" مع إصابة ماتيا دي شيليو المؤسفة التي جعلت أليجري يُدخل لاعبًا اضطراريًا في مكانه غير معتاد على هذا المركز وهو ماتيا ستورارو، وهنا السؤال لماذا تم إقصاء ستيفان ليختشتاينر من القائمة الأوروبية، لماذا ذهب بونوتشي بعيدًا دون إيجاد بديل له، أين دانييلي روجاني فعلًا من مخططاته وما هو مستقبل خط دفاع هذا الفريق.

■لم تكن مشكلة يوفنتوس في عنصر أو اثنين اليوم بل كانت أكبر من هذا بكثير، فقد قرر أليجري الدفع ببينتانكور ودوجلاس كوستا على الأطراف وجعلهما يعودان كثيرًا للخلف وهو ما أرهق لاعب غير متعود على هذه الادوار مثل البرازيلي كوستا، ولهذا كان من المتوقع أن يفقد الفريق الكثير من المخزون البدني في النصف الثاني من المباراة، ولكن أليجري أفسد الليلة تمامًا على نفسه وعلى فريقه عندما أدخل بيرنارديسكي متأخرًا في مكان بينتانكور لتصبح الأمور أكثر تعقيدًا خاصة مع سرعة برشلونة هجوميًا ووجود كثافة أكبر لهم في منطقة وسط الملعب، كان تعديلًا هدفه العودة للمباراة، ولكن هذا التعديل كاد أن يجعل النتيجة أثقل بكثير من أن تكون ثلاثة أهداف في مرماه فقط!.

■ستفتح نتيجة هذه المباراة والعرض السىء الذي قدمه البيانكونيري اليوم أبوابًا من الانتقادات الشرسة ضد إدارة يوفنتوس، وفي الوقع فهى تستحقها تمامًا ليس فقط بما يتعلق خط الدفاع ولكن لأنه بطيئة في فهم ما يحتاج الفريق، ففي الموسم الماضي لعب اليوفي بجناح شمال اسمه ماندزوكيتش، وهو في الأساس مهاجم ولأول مرة يلعب بهذا الدور، واستمر يلعب في هذا الدور موسمًا قبل أن تنتبه لأهمية استقدام جناح أيسر في مكانه، واليوم لم تنتبه لحاجة الفريق لمدافع إضافي على الأقل، لتجديد الدماء في خط الوسط، مازال الفريق يفتقد للاعب من طراز ماركيزيو في قمة فورمته، فقد ارتبط اليوفي بأكثر من لاعب وسط دفاعي متميز في الميركاتو ولكنها لم تهتم كثيرًا بإنهاء تلك الصفقات، والاهم من ذلك أنها تجاهلت ثقل وعدم فاعلية هيجواين في جميع المباريات، فهناك مباريات تحتاج مهاجم من طينة مختلفة وجودة مختلفة.

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia ، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

الموضوع التالي:
نيوكاسل يفاضل بين أوريجي وروندون
الموضوع التالي:
ردا على مبادرته – الأهلي المصري يعلن نهاية الخلاف مع آل شيخ ويتنازل عن قضاياه
الموضوع التالي:
أرسنال يتخلص من ويلبك لتمويل صفقة هجومية جديدة
الموضوع التالي:
رونالدو يحتفل بالذكرى المئوية لميلاد مانديلا
الموضوع التالي:
ليفربول يوجه صدمة لجماهيره حول إصابة تشامبرلين
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لمنحك أفضل تجربة على الإنترنت. باستخدام موقعنا فإنك توافق على استخدامنا لملفات فك الارتباط وفقًا لسياسة الخصوصية الخاصة بنا

أظهر المزيد أوافق