"في المرمى" يكشف حقيقة صورة إيمانا ويقول أنه مهدد بالسجن !!

ذكر الإعلامي بتال القوس عبر برنامجه في المرمى أن التصريح الذي أدلى به إيمانا ونشره في وقت سابق صحيح وترجمته غير مفبركة كما يقول النادي الأهلي واللاعب ونادي الهلال وذكر بتال بان تسجيل التصريح الذي جاء على هامش المؤتمر الصحفي للاعب بعد توقيعه للأهلي موجوداً لديهم ولكنهم يعتذرون عن نشره بسبب الخطاب القانوني الذي أرسله النادي الأهلي حيث لا يمكن كشف الوثائق القانونية في البرنامج, لكون القضية حالي في أروقة المحاكم.

وأكد بتال بأن إيمانا يكذب علينا في العربية ويحاول تزييف الحقائق مضيفاً بأن وكيل أعماله اتصل عليه لظهور إيمانا في البرنامج ولكنه اعتذر بشكل مفاجئ وظهر في برنامج دبي الرياضية.

وذكر المراسل ظفر الله المؤذن أن أحد حراس إيمانا الشخصيين مفتول العضلات وانقض عليه وأخذ جهاز التسجيل منه ومسح كل مافيه بعدها ذكر بأنه توجه لقسم الشرطة بالرفاعة في دبي وقدم بلاغا عند المقدم عبدالله القدوس ضد حارس ايمانا الشخصي.وأكد المؤذن أنه يملك تسجيل صوتي للتصريح وكان من المفترض أن يعرض في هذه الحلقة لولا وصول خطاب من النادي الإماراتي.

وأكد المحامي القانوني محمد عكاشة أنه بعد وصول الصورة الأصلية لقناة العربية من قبل المصور فهد المري فسيتم عرضها على أحد المختبرات المشهود لها بالكفاءة في دبي من أجل كشف صحة الصورة, وفي حال ثبت صحة الصورة فإن إيمانا سيكون معرضاً للسجن لمدة ستة أشهر, حتى وان كانت الحادثة قد حدثت في مكان أو دولة أخرى طبقاً لقانون العقوبات في الإمارات, وأضاف بقوله "طبقاً لقانون العقوبات وتحديداً عند المادة 358 يقول نصها يعاقب بالحبس لمدة لا تقل عن ستة أشهر من أتى أمام الجمهور بفعل مخل بالأدب العام كما سيتم إبعاده عن الملاعب الإماراتية أو الإبعاد عن دولة الإمارات مشدداً على أن الشهود في قضية الصورة سيتم إحضارهم بالقوة الجبرية في حال لم يأتوا عند استدعائهم.