بشق الأنفس يوفنتوس إلى الصدارة مؤقتاً بعد ثنائية في شباك فيورنتينا
يوفنتوس في صدارة الدوري الإيطالي منتظراً مباراة نابولي ولاتسيو

نجح يوفنتوس في تحقيق فوز بشق الأنفس على حساب فيورنتينا بهدفين دون رد، في افتتاح الجولة الـ 24 للدوري الإيطالي، منذ قليل، على ملعب فلورنسا معقل الأخير.

بدأ أصحاب الأرض المباراة بقوة، وفرضوا سيطرتهم وأسلوب لعبهم في مفاجأة غير متوقعة واستحوذوا على مجريات الشوط الأول.

وشهدت الدقيقة السابعة عشرة حالة جدلية كبيرة في ملعب اللقاء بعد احتساب حكم اللقاء ركلة جزاء لفيورنتينا بعد ارتطام الكرة بيد مدافع الفريق كيليني، وبعد اللجوء إلى تقنية الفيديو يلغى الحكم ركلة الجزاء وسط اعتراضات من الجمهور ولاعبي فيورنتينا.

واصل فيورنتينا سيطرته على مجريات الشوط الأول، وسط عجز من لاعبي يوفنتوس الذين لم يشكلوا أي خطورة على مرمي أصحاب الأرض في الشوط إلا في بعض الحالات النادرة ولم ترتق إلى مستوي الهجمات الخطرة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

لم يختلف الحال كثيراً في الشوط الثاني، ولكن كانت خبرة وشخصية لاعبي يوفنتوس رأي آخر فقد أنهت المباراة لصالح السيدة العجوز بأقل مجهود.

افتتح بيرنارديسكي أهداف يوفنتوس سريعاً في مطلع الشوط الثاني، وسط سيطرة من لاعبي فيورنتينا بعد مرور عشر دقائق فقط من انطلاق الشوط.

تحسن حال يوفنتوس في الشوط الثاني، ولكنه لم يصل إلى الحالة التي انتظرها عشاق السيدة العجوز، وسط تألق من بوفون ودفاع الفريق.

وقبل نهاية اللقاء بدقائق قليلة أطلق هيجواين رصاصة الرحمة في قلوب فيورنتينا بهدف ثانٍ بعد هجمة مرتدة، أنها المهاجم الأرجنتيني في الشباك.

بهذه النتيجة يرتفع رصيد يوفنتوس إلى النقطة 62 في صدارة جدول الترتيب بفارق نقطتين عن نابولي صاحب المركز الثاني، والذي يتبقى له مباراة.

بينما يتجمد رصيد فيورنتينا عند النقطة 31 في المركز الحادي عشر. 

التعليقات ()