دوري الأبطال | الريال يعزف ألحان المتعة أمام دورتموند ويطيح به بثلاثية على أرضه
بيل يعود للإبداع، رونالدو يفتك الشباك والمنظومة الجماعية في أبهى حللها...

عزف ريال مدريد ألحان المتعة والطرب في ملعب "السيجنال إيدونا بارك" مطيحًا بالنادي الألماني بوروسيا دورتموند بـ"3-1" وذلك في المباراة المثيرة التي أقيمت لحساب الجولة الثانية من دور مجموعات دوري أبطال أوروبا.

وعزز النادي الملكي بهذا الانتصار صدارته للمجموعة الثامنة بـ 6 نقاط وذلك بالتساوي مع توتنهام الذي فاز هو الآخر على أبويل نيقوسيا "3-0"، فيما ظل عداد اسود الفيستيفاليا عند الصفر.

وعلى أنغام الأغنية الشهيرة "لن تمضي أبدًا وحدك"، استهل بوروسيا دورتموند اللقاء مهاجمًا وضاغطًا بقوة، غير أنه سرعان ما افتك الريال الكرة وصعد للتهديد مستعينًا بالبينيات الذكية للكرواتي "مودريتش"، إذ كان يخادع بها الدفاع ويرغم بوركي على الخروج من مناطقه لإبعاد الخطورة.

وفي الدقيق ة ال10، انطلق الظهير الإسباني "داني كاربخال" كالنفاثة مموهًا ببراعة ثم أرسل من على يساره تسديدة زاحفة رائعة، لكن الحارس "بوركي" كان في الموعد وتصدى لها بنجاح.

رد أصحاب الأرض كان بعد 4 دقائق برأسية مميزة من "فيليب"، فقد غالطت الحارس الكوستاريكي "كيلور نافاس" ولم يمنعها من معانقة الشباك سوى استماتة القائد "راموس" من على خط المرمى.

ويبدو أن هذا التهديد دفع النادي الملكي للتركيز أكثر والضرب بقوة، ففي الدقيقة ال18 تقدم  "كاربخال"   بمهارة في العمق ثم أرسل في ظهر المدافعين بينية رائعة، انقض عليها الويلزي المنسل في الجهة اليسرى "جاريث بيل" بتسديدة على الطاير مسكنًا بذلك الكرة في سقف شباك الألمانيين.

Bale goal Dortmund

وكاد أغلى لاعب في تاريخ ريال مدريد أن يضاعف الغلة عقب 6 دقائق فقط، إذ انطلق في الجهة اليسرى مستغلاً سرعته الفائقة ثم سدد بقوة، لكن من زاوية شبه مغلقة  ما سهل المأمورية على حامي عرين الخصم.

وجرب متوسط ميدان أسود الفيستيفاليا "نوري شاهين" حظه عند الدقيقة ال36 بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، غير أنها لم تكن بالدقة الكافية وذهبت عاليًا، ذلك قبل أن يعود بطل أوروبا ليسيطر في الدقائق الأخيرة ويحاول نجمه الأول "كريستيانو رونالدو" منفردًا بتسديدتين متتاليتين، لكن غاب عنه التوفيق وعن "راموس" الذي حاذت  كرته الرأسية القائم الأيسر هنيهات فقط قبل صافرة نهاية المشهد الأول.

ولم تمر سوى 4 دقائق على انطلاق الشوط الثاني حتى وقع ابن ماديرا "كريستيانو رونالدو" على الهدف الثاني للميرينجي، ذلك بعدما انسل "بيل" في الجهة اليسرى بتمريرة كروس وعكس له الكرة ليرسلها بتسديدته المدوية مباشرة نحو الشباك.

وقلص أصحاب الأرض النتيجة في الدقيقة ال55 عبر الجابوني "بيير إيميريك أوباميانج"، فقد تمركز بذكاء في معترك العمليات وفاجأ راموس مرتميًا على عرضية "كاسترو" من الجهة اليسرى بلمسة سحرية باغت بها الحارس "كيلور نافاس".

Keylor Navas Aubameyang Borussia Dortmund Real Madrid Champions League

وفرض الألمانيون بعد هذا الهدف ضغطًا قويًا في مناطق الضيوف، حيث كثفوا من عرضياتهم وتسديداتهم، لكن الدفاع كان يقظًا وأبعد جل الخطورة  عاكسًا الآية من خلال الهجمات المرتدة والتي كان "مودريتش " يقودها  ببراعة مقدمًا الكرات  في العمق.

وفي الدقيقة ال67، انقض "أوباميانج" على عرضية "جوتزيه" مسددًا غياها بلمسة واحدة كما في لقطة الهدف الأول، لكنها مرت هذه المرت في الشباك الجانبية مرعبة المدرب "زين الدين زيدان".

وكاد الفتى الأندلسي "إيسكو" في الدقيقة ال71 أن يوقع على الهدف الثالث، إذ استقبل تمريرة "كاسميرو"" منسلاً في الجهة اليمنى لمنطقة الجزاء ثم سدد بقوةن لكنه بدون أي تركيز، فقد اعتلت كرته العارضة ببضع سنتمترات، ذلك قبل أن يعود بعد 4 دقائق في الرواق المعاكس ويراوغ مسددًا ببراعة من العمق، غير أن براعة "بوركي " منعته هذه المرة 

ومن تمريرة "مودريتش" في  ظهر المدافعين باغت رونالدو في الدقيقة ال79 الدفاع  في الجهة اليسرى من منطقة الجزاء ثم أرسل تسديدة عكسية رائعة  وقع على إثرها على الهدف الشخضي الثاني والثالث لفريقه.

وتواصلت هجمات النادي الملكي فيما بعد عبر البديل "ماركو أسينسيو"، فقد كان هذا الأخير نشيطًا جدًا وتميز بمهاراته ومحاولاته الكثيرةن لكن بوركي استبسل وأبى إلا أن يجعل أضرار فريقه تقف عند 3 أهداف.

 

التعليقات ()